ممنوع دخول النساء

ممنوع دخول النساء

 

 

كان سقراط يجلس مع تلاميذه في فناء البيت يتدارسون , و كانت زوجته لا يعجبها ركونه عن العمل و جلوسه إلى هؤلاء التلاميذ , فكانت تسبه علانية أمام تلاميذه في كل وقت  و في كل حين , و كان يعلق سقراط على هذا الموقف ويقول : إن زوجتي دائما” ماترعد و تبرق , وذات يوم أغاضها أكثر مما كان يفعل من قبل , و كان بيدها ماء ,  فسكبت الماء على رأسه أمام تلاميذه فتبسم ثم قال : إنها  ترعد و تبرق وتمطر في بعض الأحيان ….فما أحلمك أيها الرجل …

إخوتي سوف أعرض عليكم في هذا الموضوع مشاهداتي في حياتنا العامة للنساء , سواء كانت أم , أو زوجة , أو أخت , أو بنت . سوف أعرضها بعيني التي رأيت , فمن الممكن أن نلتقي أنا و أنت في بعض القواسم المشتركة , و من الممكن أن لا نلتقي فلا يدل ذلك على خطأ في منطقك أو صواب في منطقي فهي مشاهدات يختلف فيها الحكم من شخص على آخر :

اللقطة الأول :
الرجل مع النساء :
مع أمه يقبل رأسها
مع أخته يقبل يدها
مع زوجته يقبل قدمها
مع ابنته يدعوا الله أن لا تكون مثل أمها

 

اللقطة الثاني :
خبر كاذب بأن الزوج قد أصيب بحادث و توفي :
الأم أصابتها سكتة فماتت
الابنة أصابها انهيار فأدخلت العناية
الزوجة بدأت تحسب متى تكمل أربعة أشهر و عشر

 

اللقطة الثالث :
النساء سارقات :
إما أن تسرق العين
أو تسرق القلب
أو تسرق الجيب

 

اللقطة الرابع :
الرجل يقول
قبل الزواج : آه آه آه طيرتي النوم من عيني ( الحب عذاب )
بعد الزواج : آه آه آه طيرتي النوم من عيني ( الزواج عذاب )

 

اللقطة الخامس :
الزواج يسمى  : القفص الذهبي ( ذهب مغشوش )
الزواج يسمى  : عش الزوجية ( لأن العش سريع الاشتعال )

 

اللقطة السادس :
مؤلف كتاب الحروب الاجتماعية
الورقة الأولى : الإهداء لزوجتي العزيزة

 

اللقطة السابع :
على السرير الرجل و المرأة يجاملون بعضهم البعض فيضعون وجوههم قبال بعض , و عندما يستيقظوا من النوم يجدوا أن كل و احد منا قد أعطى ظهره للآخر ..عجيب فالحركات ألاإرادية لا تجامل أحد .
اللقطة التاسع :
الزوجة أما المرآة : ياليتك تتكلمي و تعلمي ألي ما يقدروا هالجمال
الزوج جالس على طرف السرير و يقول بينه وبين نفسه : يارب تتكل المرآة يارب تتكلم المرآة

 

اللقطة العاشر :

الزوج مع أصدقائه يرن الجوال
يرد الزوج : نعم ….أمرك ….مايكون خاطرك إلا طيب ….سمي ..أبشري ..انتهت المكالمة
أحد الأصدقاء : كنت أتكلم مين ؟
الزوج : كنت أكلم الوالدة
واحد ملقوف في المجلس : الوالدة ماكنت تقول إنها متوفية

 

اللقطة الحادي عشر :

الزوج أمام التلفاز يعطل السمع و يشغل النظر بأكبر قدر ممكن
الزوجة أمام التلفاز توجه السمع للتلفاز و توجه النظر إلى الزوج

 

اللقطة الثاني عشر :
في الأماكن العامة من الممكن أن تتعرف لمن القوامة في البيت إما أن يكون:
الزوج يمشي و الزوجة من خلفه
أو الزوجة تمشي و الزوج من خلفها
أو يمشيان مع بعضهما وكل واحد منهما يتسارع ليكون في المقدمة

 

اللقطة الثالث عشر :
المرأة عبارة عن جهاز :
مسيل للدموع
مسيل للجيوب

 

اللقطة الرابع عشر :

إذا أردت أن تمدح المرأة قلها إن جميع النساء الآتي كن في الحفلة ذميمات

 

الفصل الخامس عشر :

الزوج يرسل رسالة من الجوال لزوجته من العمل يقول فيها : أحسب الساعات و الدقائق حتى يحين موعد اللقاء بك ياشمس النهار و قمر الليل
الزوجة ترد على رسالة زوجها :إي والله عجل تعال عشان أنبوبة الغاز خلصت , و جب معك لبن و خبز وزبادي و كيلوا بصل و ثوم….هاه ه ه عجل لا تأخر

 

اللقطة السادس عشر :

قبل الزواج بيوم :
الزوجة تقول: أهم شي نتزوج لو نسكن بعش و نشرب مويه ونأكل عيش

يوم الزواج بعد ما انتهت الحفلة :
الزوجة تقول : ماخبرتك اليوم زواج صديقتي سامية زوجها مسكنها بقصر و خدم و حشم و أحلى عيشه

أول يوم بعد يوم الزواج :
الزوجة : تقول ياعمري إحنا نبي نستمر بالعيشه هذي ليش ما تتسلف من أي أحد علشان نبقى زي الناس

طول العمر بعد الزواج :
زن زن زن زن زن زن زن على الدوام , و قدرة على الإقناع , و عطاء بلا محدود , وكفاءة أكيدة , و وصول للأهداف بشتى الوسائل المحرمة دوليا” بالمعاهدات المكتوبة من خلال المنظمات المعترف بها .

 

اللقطة السابع عشر :
أسمعي يازوجتي هذا لخبر الغريب الفضيع العجيب المكتوب بالجريدة يقول الخبر ” زوجة قتلت زوجها وقطعته إربا” إربا” بعدما شكت بزواجه ”
الزوجة : وين الخبر الغريب
الختام :
أيه الأحباب لا أدعي أن ما أقوله صواب بالكامل , بل هو جهد مشاهد وهناك بقية مشاهد و إن أرتم أن نكملها في حلقات قادمة فلا مانع , و إنما اكتفيت بهذا القدر حتى لا تصابون بالملل , و أيضاً أريد أن أنبه أنه  لا ينطبق هذا الكلام على جميع نسائنا , فانما ينطبع على مايقدر 99,999% من النساء أما البقية فلا فهن فوق ما أقول و أفضل مما أكتب .

و إن كان أحد من الجنس الناعم قد عصى الأوامر و دخل إلى هذا المقال , فأقو لها أنتي أيه الغصن الرطب , و ياوردة الياسمين , و يارائحة الرياحين لا تعتقدين , أننا نسبك أو نعترض على شخصيتك , فإنما هذا المقال لكي نطبع الرجال على طباعكم , وأقول لهم أن ما يحصل في بيتك يحصل في بيتي ومن زوجتي , فهل التمست لي العذر ياقرة العين ,  ومهجة القلب,  ومزمار السمع الشادي , و وردة الروض الندية , أنتي أيتها الفتاة الفتيه .
في الختام : تجد اكتر الناس الذين يسبون النساء هم أكثر الناس الذين يسعون خلف النساء

نسيم نجد
www.naseemnajd.com

عن سليمان الصقير

محب للسفر والترحال : مؤلفاتي : 1- 800 خطوة لرحلة سياحية ممتعة 2- 150 طريقة ليصل برك بأمك 3- أمي أنتِ جنتي 4- بنيتي لكِ حبي 5- مذكرات مدمن إنترنت

شاهد أيضاً

قمة الوفاء

قمة الوفاء منذ أربع سنوات دخلت أحد القريبات المستشفى إثر جلطة مفاجئة بالرأس , و …

5 تعليقات

  1. المعجبة

    دخلت هنا لانني لا استطيع ان اتوقف عن البحث في كل ما يطبخه لسانك من مقادير صدرك ههههههههه

    لذا قرات المقال

    في الختام : تجد اكتر الناس الذين يسبون النساء هم أكثر الناس الذين يسعون خلف النساء

    ماذا لو قرات ريحانة نجد هذا المقال ههههههههههه

    لا تحرمني من جديدك

  2. أختي الفاضلة / المعجبة
    حياك الله أختنا الفاضلة في صفحتنا البسيطة …
    وسرتنا كلماتكم الرفيعة عن صاحب المدونة ..
    و لا تخافي على ريحانة نجد فهي إن لم تقرأها بنفسها , فإن إبنتي ” نسمة نجد ” تقرأ كل ما ما يدون أبوها ..
    شاكرين لكم تواصلكم, ودمتم بخير .

  3. الصراحة دائما مع الزوجة و اول الطريق القدمين اما هى تاخذ القلب ثم الجيب

  4. أخي العزيز : baraca
    المرأة قد تأخذ القلب و الروح ..
    و لكن لن تنسى الجيب أبداً فهي سوف تأخذه في يوم ما ..
    تحياتي لمرورك

  5. النساء مثل القرد لا يترك غصن حتى يمسك غصن اخر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.