سويسرا زهرة أوربا

رحلتي إلى سويسرا ( ألم..و..أمل )…نسيم نجد : يحدثكم
هناك ألف طريقة و طريقة يتذكر العشاق فيها من يحبون…. و ألف وسيلة و وسيلة حتى تعود بهم الذاكرة إلى أحبابهم و عشاقهم ….و من أجمل طرقها و وسائلها و صورها….أن ترى كل ما يذكرك بها….بل كل من يحمل بعض صفاتها…. أو شيئاً من حسنها….أو لمحة من جمالها. كان هدفي الرئيسي في رحلتي السريعة إلى سويسرا… هو الإطلاع على أرض العشاق ( إنترلاكن ) …وما ذاك إلا لكي أتذكر حبي الجديد…. و عشيقتي الأوربية الأجمل زيلامسي الحسناء…و لقد كنت مغرماً و مغروراً بعشيقتي النمساوية…. لدرجة أنني كنت أتمنى أن أرى من ينافسها ….لكي أرمقها بعيني و أقول لها : بينك و بين جمال عشيقتي بون شاسع….و فرق كبير…ولكي أتمعنها و أتأملها….و أقول لها… لن تصل إلى بعض جمالها …..ولن تأخذ نتصف دلالها ….ولن تقتبس شيئاً من نورها .
صعدت كل الجبال….عبرت كل الأنهار….لامست أعالي السحاب ….تكبدت المشاق….و ما ذلك إلا لكي أقف عند بابها ….و أنظر إلى شبيهت الحب النمساوية….

 أوربا , صور من الطبيعة ,فرنسا , سويسرا , ألمانيا ,آنسي ,  انترلاكن , بون

بانت لي المدينة السويسرية إنترلاكن Switzerland – Interlaken عبر بحيرتها….فانعكست صورتها على صفيحة البحيرة…. فلم اعلم أين الأصل من الصورة….بان الجمال و بانت السعادة على محياي ….و عادت بي الذاكرة إلى الوراء ….ذكرت كل الأشياء الجميلة في رحلتي السابقة إلى زيلامسي….البحيرة نفسها…. القرى المتناثرة هي بعينها…. سماء صافية تمتد حتى تلتقي مع ثلوج الجبال العالية…. و الغيوم تتناثر من حولها ..وقطرات المطر تهطل فتلامس أجسادنا برقه….شمس دافئة….هواء لطيف…..و وسط تلك اللوحة الربانية ….جلست أتلمس ما حولي هل أنا في حلم أم في حقيقة…..نعم إنها الحقيقة التي تعالت على الحلم.
سرت في كل الدروب…. و كل الدروب تذكرني بزيلامسي ….فلعل هذه الفتاة رأت ذلك الفتى الذي يتفحصها….و الذي ينظر إليها بشغف…. فأصابها الخجل…..فما لبثت غير قليل…. حتى وضعت خمارها الأبيض من السحب…و تجللت بالضباب الشفاف…فلا أدري هل تريد أن تغريني ….أو لتغطي وجهها الحسن عني…فزدت شوقاً…. وزدت تلهفاً لرؤيتها…و أصابني منظرها بمقتل…لقد هالني ما رأيت من حلة تتزين بها…و من طبيعة تسحر روادها ….و من جمال يسرق ألباب زائريها….لقد كانت غانية…..اغتنت عن كل ما يجملها بجمالها الطبيعي…فتسحر العشاق عن عشياقهم…..أما أنا فكنت غير مبالي….فمن يعشق مرة لا يعشق مرة أخرى…كنت واثقاً من نفسي أن سهمها لن يصلني ….و أن حسنها و إن علا لن يصيبني ….و لكن هل يقتل العشاق إلا ثقتهم؟!….وهل يكتوون إلا بنار عبثهم؟!…و على حين غفلة مني….. وجدت أنه قد أصابني سهم. ….نعم….سهم طائش من سهام الجمال ….أنطلق من أشعة الشمس المنعكسة على بحيرتها….فسار إلى قلبي بلا إذن ….فأصبحت عاشق الاثنتين !!زيلامسي و الإنترلاكن .
فتبادر سؤال في ذهني هل يعشق الرجال مرتين؟… أو يستطيع قلب أن يجمع بين حبين ؟
لا أعلم و لا أملك لذلك جواباً يشفيني أو يداويني !!
لكن الذي أعلمه أن قلبي كبير….و معلق بغيرهما أكثر… و بشكل أكبر ….

فإن كان لهن في قلبي من الحب مكان…. فإن هناك من سرق لب فؤادي …و كل أشواقي …وصار محط اهتمامي .
إنه …أنتم….. فلكم الحب الأكبر… أنتم يامن تمرون على صفيحاتي…

إني أحمل لكم :…حباً يفيض من قلبي فتلعب به مشاعركم …كما تلعب النسمات بوريقات الخريف المتساقطة….حباً ينتشر بالفضاء…كما ينتشر شذا الزهور عبر نفحات الربيع….حباً لاهب …كشمس الصيف اللافح…حباً غزير… كزخات المطر الغزيرة في الشتاء..حباً لا يعترف بالفصول …و يسلك أقرب الطرق للوصول…إنه حباً جارفاً كأمواج البحر الهادر….حباَ ناعماً كقطرات الندى المتساقطة من وريقات الشجر….حباً صافياً كصفاء قلوبكم….حباً يبحر في مجاهيل الهوى و لا أدري على أي شاطئ يرسي

 أوربا , صور من الطبيعة ,فرنسا , سويسرا , ألمانيا ,آنسي ,  انترلاكن , بون

….حباً يسير في دروب الحياة ….و لا أدري في أي محطات المحبين يتوقف…..

 أوربا , صور من الطبيعة ,فرنسا , سويسرا , ألمانيا ,آنسي , انترلاكن , بون

و لكن ما أقول إلا ….. ( الله لا يحرمني منكم )…..قولوا ….آمين
في البداية

في هذا الموضوع… سوف تكون فيه الكلمات قصيرة….(و أدعوا الله معي أن أقدر على ذلك )….هي كوجبة سريعة…. الصورة هي الموضوع ….و الكلمات هي البرواز….و الرسام هو أنتم يا من تمرون على هذا الموضوع…..موضوعي غني بالبروتينات و السكريات و النشويات…..و لكن لأسف فقير من المعلومات…فلعله يكون في فترة استراحاتكم من المواضيع الجادة …أن تجلسوا معي هنا…. لتتأملوا هذا العزف النشاز…..فلكم يفرحني وجودكم عند معزوفتي…..مع رجائي أن لا تخجلوا أن تضعوا أصابعكم في أذانكم حينما يصيبكم الملل….لكن دعوني أسعد بإطلالتكم .
فدمتم ودامت وجوهكم النيرة
رحلتي إلى سويسرا (ألم…و..أمل )….
نسيم نجد يحدثكم : عن رحلته إلى
إنترلاكن

 أوربا , صور من الطبيعة ,فرنسا , سويسرا , ألمانيا ,آنسي , انترلاكن , بون

جنيف

 أوربا , صور من الطبيعة ,فرنسا , سويسرا , ألمانيا ,آنسي , انترلاكن , بون

آنسي الفرنسية

أوربا , صور من الطبيعة ,فرنسا , ويسرا , ألمانيا ,آنسي , انترلاكن , بون

أخوتي..سوف تجدون مشاعر الندم و الألم و الأمل مختلطة بين سطوري و متناثرة عبر كلماتي….فلكم أن تميزوها بحسكم…و أن تلتمسوها بمشاعركم .

أوربا , صور من الطبيعة ,فرنسا , سويسرا , ألمانيا ,آنسي , انترلاكن , بون

أسأل الله أن لا يقع ندم أو ألم في قلوبكم
و لا أن ينموا أمل في صدوركم بوجود موضوع يستحق عنائكم

فلكم قصتي على حلقات قصيرة
فتابعونا
أخوكم / نسيم نجد

عن سليمان الصقير

محب للسفر والترحال : مؤلفاتي : 1- 800 خطوة لرحلة سياحية ممتعة 2- 150 طريقة ليصل برك بأمك 3- أمي أنتِ جنتي 4- بنيتي لكِ حبي 5- مذكرات مدمن إنترنت

شاهد أيضاً

700إحداثية لمعالم ومزارات وحدائق وأسواق الدول التالية : تركيا – فرنسا – سويسرا – النمسا – إيطاليا -ألمانيا

بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أيها السادة هذه مجموع الموضوعات التي …

تعليق واحد

  1. سعود الشمري

    شاهدت صورك … وأن الله أحياني لا أزوها بحول اللي ماتنام عينه

    تقبل تحاياي العطره

    دمت بود

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.